شروط السعودية

شروط الحجاب الشرعي

كلمة الحجاب في اللغة تأتي من الفعل الثلاثي حَجَبَ بمعنى المنع والستر، كما أن له اسمًا أيضًا في الشرع وهو الحجاب الشرعي، وهو واجب على كل مسلمة بالغة، وذلك بالأدلة القطعية من كتاب الله تعالى وسنة نبينا الكريم محمد صلى الله عليه وسلم، ويجب أن يكون ساترًا لكل جسد المرأة ما عدا الوجه والكفين، وأن يمنع الرجال الأجانب عنها من رؤية شيء من جسدها أو زينتها التي تتجمل بها، للتعرف على المزيد عن شروط الحجاب الشرعي أقرأ المقال التالي.

شروط الحجاب الشرعي
شروط الحجاب الشرعي

أهمية الحجاب الشرعي

أمر الله المرأة بأن ترتدي الحجاب وفرضه عليها، لمنع الرجال الأجانب من النظر إليها، حيث إنها تثاب كل من تلتزم به وتعاقب من تتركه، وذلك لأسباب كثيرة، منها:

  • الحجاب صون شرعي للمرأة وحفظ لعرضها وشرفها من ظهور مفاتنها وزينتها.
  • تطهير للقلوب وسلامة للنفوس وذلك لأنه يمنع نظر الرجال إلى المرأة.
  • يحقق مكارم الأخلاق للمرأة والرجل من حيث الاحتشام وغض البصر والعفة.
  • يعد الحجاب علامة المرأة العفيفة التي تحافظ على نفسها وعرضها ودينها.
  • الحجاب تحصين للنفس من الوقوع في الزنا والانسياق وراء الشهوات.
  • يعد الحجاب هو الحصن المنيع للمرأة ضد مفاتن الدنيا وعذاب الآخرة.
  • تطيع المرأة أوامر الله عز وجل بارتدائها الحجاب الشرعي الذي يرضي الله تعالى ونبيه الكريم محمد عليه الصلاة والسلام.
  • التزام المرأة المسلمة بارتداء الحجاب الشرعي يجعلها مرآة للإسلام فلا يتعارض الحجاب الشرعي مع حرية المرأة.
شروط الحجاب الشرعي
شروط الحجاب الشرعي

حكم ارتداء الحجاب الشرعي

يجب على كل مسلمة مؤمنة بالله الالتزام بالحجاب الشرعي الذي يستر جميع الجسد بداية من رأس المرأة حتى قدميها، وهو فرض على كل مسلمة فرضًا أبديًا وذلك بالأدلة القطعية من الكتاب والسنة وإجماع علماء المسلمين، وأمهات المؤمنين والصحابيات رضي الله عنهن جميعًا.

قد اختلف الأئمة في وجوب تغطية المرأة لقدميها من عدمه فهناك من أجاز تغطية المرأة لقدميها وهناك من أكد على ضرورة تغطية القدمين حفاظَا على مواصفات الحجاب الشرعي الذي أمرنا به الله عز وجل.

شروط الحجاب الشرعي

لكي يكون الحجاب شرعيًا، لا بد من توافر شروط الحجاب الشرعي التالية:

  1. يجب أن يغطي الحجاب رأس المرأة والجزء العلوي من جسدها.
  2. أن يكون الحجاب معتمًا ليس رقيقًا بحيث لا يصف ولا يشف ما تحته من الشعر والنحر والعنق والصدر ومكان القرطين من الأذنين.
  3. أن ترتدي المرأة الجلباب (العباءة)، وهي ثوب يجب ارتداؤه من رأسها حتى أخمصي قدميها، ويوضع فوق الحجاب ويترك منسدلاً على سائر جسدها.
  4. ألا يبدي الجلباب تفاصيل الجسد ومفاتنه، وذلك بألا يكون ملتصقًا بالجسد.
  5. ألا يحتوي الحجاب على زينة في تفصيله أو لونه أو أكسسواراته أو زخارفه.
  6. أن تختار المرأة ألوانًا للحجاب لا تلفت النظر إليها كالأسود والبني.
  7. أن تتجنب المرأة رش العطر أو استخدام العود والبخور وغير ذلك من العطور المختلفة على الحجاب عند الخروج من المنزل.

صفات الحجاب الشرعي

للحجاب الشرعي صفات يجب أن تكون موجودة فيه حتى يعد حجابًا صحيحًا وهي:

  1. أن يستر الحجاب جميع جسد المرأة ولا يظهر منها سوى الوجه والكفين.
  2. ألا يكون حجاب زينة بل حجابًا صحيحًا.
  3. ألا يشف الحجاب ما تحته من شعر وجسد وقرطين.
  4. أن يكون الحجاب سميكًا.
  5. ألا يكون به روائح عطرة تضعها المرأة به حتى لا يفتتن بها الرجال.
  6. ألا يكون الحجاب متشبهًا بملابس الكافرات.
  7. ألا يقصد بالحجاب شهرة بين الناس.

الخاتمة

يعد مقال اليوم بمثابة دعوة إليك عزيزتي المرأة المسلمة لمعرفة أهمية ارتداء الحجاب الشرعي الذي يرضي الله تعالى ورسوله، لذلك يجب عليكِ عزيزتي القارئة معرفة شروط الحجاب الشرعي والضوابط الشرعية التي وضعها المولى عز وجل حتى يكون حجابك حجابًا شرعيًا، تابعونا للمزيد …

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق